aleqt: 21-11-2018 (9172)

14 إصدار يومي باتفاق خاصمع صحيفة «فاينانشيال تايمز» البريطانية FINANCIAL TIMES NO.9172 العدد 2018 نوفمبر 21 هـ ، الموافق 1440 ربيع الأول 13 الأربعاء من هونج إيما دنكلي كونج ونيكول بولوك من نيويورك شركة � ، ال " أبل � " أعلنت � عندما شهر � ثر قيمة في العالم، هذا ال � الأك شف بعد الآن عن عدد � أنها لن تك � التي " ماك " أجهزة � أو � آيفون � أجهزة � ذروة " ذ الحديث عن � أخ � ، تبيعها سوق. � أنحاء ال � يدور في " آيفون � ذا القرار � أن ه � ن � م م � رغ � على ال سيط في طريقة � يبدو مجرد تعديل ب أن التغيير يعد علامة � إل � ، الغ � الإب أن � ن �� ا م � اق � ط � ع ن �� س ��� أو � ق � ل � ى ق � ل � ع آخذ � الطلب على الهواتف الذكية سل موجات � ا ير � ض، م � في النخفا اه � ب � ش �� أ � اع � ط � اء ق �� ح �� أن � ة في � ادم � ص �� أخرى � زاء �� أج � صلات العالمي و � المو آيفون. � إمدادات � سلة � سل � من شكلات � ى جانب م � إل � ، ك � أدى ذل � ض �� ا � ف � خ � ن ان ��� ة ع �� م �� اج �� رى ن ����� أخ � رب �� رة والح � ف � ش ��� الت الم � م � ع � م ال � ي � ق ؤلت � سا � ارة ت ��� إث � ى �� إل � ، ة � اري � ج � ت � ال شباه � أ � صناعة � إذا كانت � ول ما � ح ضي � صلات، التي كانت في الما � المو قوية للغاية، تواجه هبوطا هيكليا على المدى الطويل. ري المحللين � ب � أرون، ك � ل � ك � اي � م ستيت � " دى ��� ني ل � ي �� ج �� ي �� ترات � س ��� ال في " ، قال " أدفايزرز � رتيت جلوبال � ضية حققت � سنوات القليلة الما � ال ى جنب � إل � صلات جنبا � شباه المو � أ � ات التكنولوجيا � رك � ش �� م � ه � س �� أ � ع � م أداءً جيدًا في الواقع. كانت � الأخرى لديهم معدلت نمو عالية وكانوا ستفيدين من الهواتف المحمولة � م . " والأجهزة اللوحية والألعاب ون من � ق � ل � س ق � النا " اف �� ض ��� أ � و إلى � رادات لن يرتقي ��� أن نمو الإي � إذا كان � )...( ستوى التوقعات � م ى تحديث � ل � ون ع � ل � ب � ق � س ل ي �� ا � ن � ال سواء � - سه � أجهزتهم بالمعدل نف � أو � زة اللوحية � ه � أو الأج � الهواتف ستبدال � إذا كان معدل ال � . الألعاب شارة مهمة على � إ � سيكون هذا � أ، ف � أبط � . " صاد � ؤ القت � تباط ضخمة � ضربة � ض القطاع ل � تعر سلطات � يوم الإثنين، عندما زعمت ال " أدلة هائلة � " شفت � أنها اكت � صينية � ال على انتهاكات مكافحة الحتكار من صنيع � شركات ت � أكبر � قبل ثلاث من رقائق الذاكرة في العالم. إن � " ون في بكين � ؤول �� س ��� ال م �� وق سونج � سام � ي � ت � رك � ش �� تحقيقا في س � ي هاينك �� س ك ����� إ � ك و � ي � ترون � ك � إل � شركة � الكوريتين الجنوبيتين، و مايكرون التي تتخذ من الوليات . " أحرز تقدما مهما � ، المتحدة مقرا لها ثر من � أك � شركات الثلاث � وتمثل ال إمدادات العالم من � في المائة من 95 . المخاوف DRAM رقائق الذاكرة صادي العالمي، � ؤ النمو القت � من تباط وتزايد التوتر التجاري بين الوليات سهم � أ � وق � س �� ني، و � ص ���� دة وال � ح � ت � الم سعار � أ � ض � صين، وانخفا � هابطة في ال العملات الأجنبية، كلها عوامل تدفع ص المخاطر، ما � إلى تقلي � ستثمرين � الم ص مراكزهم في � ى تقلي � إل � ؤدي بهم �� ي شباه � أ � شركات التكنولوجيا و � سهم � أ � سية � سا � ثر ح � أك � صلات التي هي � المو سابيع القليلة � صاد. في الأ � تجاه القت ض � سهم في بع � ضية تراجعت الأ � الما صلات في � شباه المو � أ � شركات � رب � أك � " سيميكوندكت � تايوان " العالم، مثل سد � أدفان � " و " إلكتونيك � سونج � سام � " و ات �� ولي �� في ال " سز � رو ديفاي � ك � اي � م ستثمرون � دم الم �� أق � دة، حيث � ح � ت � الم ص مراكزهم. � المتوترون على تقلي أن � ضات بعد � جاءت هذه النخفا شركات في القطاع � أعلن عدد من ال � ضعيفة في الربع الثالث، � أرباح � عن ض من � ادة العر �� ى زي �� إل � شير � ا ي � م رقائق الذاكرة وتراجع الطلب على ستخدمها. � المنتجات التي ت أكتوبر) �( شرين الأول � في نهاية ت ك، � ي � ترون � ك � إل � سونج � سام � ذرت ��� ح رب مجموعات � أك � ن � دة م �� ي واح � وه ض � سيا، من انخفا � آ � التكنولوجيا في سع � سببالتو � سعاررقائقالذاكرةب � أ � س � صينية. دقجر � الكبيرفي الطاقة ال سجلت � الإنذار حتى في الوقت الذي فيه مجموعة الإلكتونيات، التي أرباحها من � في المائة من 80 ستمد � ت سيا من � رة، ربعا قيا � ذاك � رقائق ال الأرباح. سعر العملات � حتى التاجع في سعر � ض �� ا � ف � خ � ع ان �� رة، م �� ف �� ش ����� الم ستوى عال يزيد على � البتكوين من م إلى � ضي � ألف دولر في العام الما � 19 أثير � آلف دولر، له ت � ستة � ما دون ، وهي واحدة TSMC ضار. وقالت � شركات التكنولوجيا في � رب � أك � من أرباحها عن الربع � سيا، في بيان � آ � ستمر في � ضعف الم � إن ال � " الثالث الطلب على التحقق من معاملات ؤثر في نموها في � سي � شفرة � العملات الم . " الربع الرابع سهم � أ � ضت � س، انخف � يوم الخمي الأمريكية، التي Nvidia مجموعة في 17 سبة � صنع رقائق الألعاب، بن � ت شركة توقعات � أن فوتت ال � المائة بعد أُلقي باللوم فيها على � الإيرادات التي الناجمة عن " شفير � مخلفات الت " شي � تزايد مخزونات الرقاقات مع تلا شاط التحقق من معاملات العملات � ن ستثمرون � رب الم � شفرة. كذلك ع � الم أثير � أن الت � ش � أكبر ب � شاعر قلق � عن م المحتمل لحرب تجارية طويلة الأمد صين. � بين الوليات المتحدة وال صندوق � وقال وليام يوين، مدير سكو، مقره في هونج � إنفي � شركة � في سهم خلال � عوقب كثير من الأ " كونج س � أي انعكا � التوتر التجاري، لذا اع �� ف �� ه ارت � ي � ل � ب ع �� ترت � أن ي � ب � ج � ي اح على � ي � نتيجة الرت " سهم � الأ " . " صير � المدى الق سة � وعلى الرغم من الرياح المعاك إن الحجة � " ستثمرون � الفورية، قال م صلات � شباه المو � ل لأ �� طويلة الأج ى � إل � ك جزئيا �� ع ذل � رج � ة، وي � ذاب � ج الطلب المتزايد عليها في قطاعات مثل رى التي � أخ � صناعات � سيارات و � ال إلى الروبوتات � شكل متزايد � تتحول ب . " صطناعي � والذكاء ال ر محفظة � دي � ر، م � زل � ت � س ري � كري ، اعتبر Needham Funds في صاد � سا للاقت � صلات مقيا � شباه المو � أ � شباه � أ � ستمر � ت " ال �� ع. وق �� س ��� الأو ب دور متزايد � ع � الت في ل � ص ��� و � الم ل حياتنا � صاد العالمي وك � في القت شباه � أ � ستخدام � شهد ا � نحن ن " ... " صناعية � الت ��� الت في مج � ص ��� و � الم صحية والطاقة � ة ال � اي � رع � مثل ال . " سيارات � وال سهم � سعر ال � ضعف � ر � وف � د ي �� ق ستثمرين � ة للم � ذاب � ول ج �� نقطة دخ و. � م � ن � ة ال � ص ��� ق � ون ب �� ن �� ؤم ��� ن ي �� ذي �� ال جيه " س، من � أوليفر كوك � سب � وبح ول، �� ص ��� لإدارة الأ " ي مورجان � ب " سونج � سام � " إن � ول � ق � يمكن ال " شركات � سهم من بين � ص ��� أرخ � هي ا � ي � س �� آ � ربى في � ك �� ا ال � ي � وج � ول � ن � ك � ت � ال سرها. رقائق تخزين الذاكرة تظل � أ � ب شركة � سي ل أرباح، و � صدر الرئي � الم شركة الرائدة عالميا � سونج ال � سام � صة � سوق الذاكرة من حيث الح � في . " والربحية والقدرة التكنولوجية سوق � روف ال � توفر ظ " ضاف � أ � و سيكيا لقناعات � الحالية اختبارا كلا ستثمرين على الأمد الطويل. لقد � الم شركات � عملنا على زيادة مراكزنا في س المال الكبير � أ � التكنولوجيا ذات ر . " ش � عند الهام ستثمرون � درك الم ��� ك، ي ��� ع ذل �� م ض � احتمال حدوث مزيد من النخفا ر � ه � ش �� م في الأ �� ه �� س ��� ار الأ �� ع �� س ��� أ � في س � المقبلة، على خلفية عوامل اللب صادية. � سية والقت � سيا � الجيو ستثمار � سي ماكلين، محلل ال � كي ، رجح " شونال � إنتنا � فيديليتي " في ض � أن يكون هناك مزيد من النخفا � سهم في الوقت الذي � سعار الأ � أ � في شركات توجيهات � ض فيه ال � تخف إن القطاع قطع � " ال �� اح. وق ��� الأرب ثلثي الطريق تقريبا نحو موجة بيع كبيرة. هذا يتزامن مع دورة ضعف � سط � المخزون التي تراكمت و أرباع � ضعة � الطلب. يتطلب الأمر ب . " ض المخزون � لتخفي ستثمرون اجتماع � سيتابع الم � شرين المرتقب بحثا � مجموعة الع صالحة � ود م �� عن علامات على وج ات المتحدة، �� ولي �� صين وال � ني ال � ب أي كلمات دافئة � أن � على الرغم من إليها بارتياب في الوقت الذي � سيُنظَر � ستثمرون لمجموعة � ستعد فيه الم � ي سوم الجمركية في � ن الر � دة م � دي � ج بداية العام المقبل. من سنغافورة هيني سندر ستان العثور على � أرادت باك � إذا � شكلات التي � ن الم � ول لكثير م � ل � ح إيجاد � صادها والبدء في � يعانيها اقت شباب � ل لل �� در دخ � ص ��� ف وم � ائ � وظ ص � شخ � وني � ي � ل � م م �� دده �� غ ع � ال � ب � ال إلى القوة العاملة في كل � ضمون � ين صدر على الأرجح � أكبر م � إن � عام، ف لتلك الحلول هو قطاع التكنولوجيا الوليد في البلاد. أبرمتها � صفقات التي � شير ال � ت ارة �� ج �� ت �� ة ال �� وع �� م �� ر�ا مج �� ي ���� أخ � " علي بابا " صينية � الإلكتونية ال إلى � ضافة � إ � ، ستان � ستثمار في باك � للا شئة، � شركاتمحلية نا � وعود قدمتها ستان على � أن تعمل باك � إلى احتمال � صدي � أجل الت � سخير البتكار من � ت للتحديات المتجذرة التي تواجهها. ستثمار � الت التي يمكن للا � ج � والم داث �� إح � ار � ك � ت � التكنولوجي والب راوح بين � تغييرات حقيقية فيها ت ى � إل � ل � دخ � اوت في ال � ف � ت � ساد وال � الف صول � إمكانية الح � اج المالي و �� الإدم على الماء. ل في �� وي �� م �� ت �� ادر ال �� ص ����� اني م �� ع �� ت أليمة. العجز � شكلات � ستان م � باك شكل � سع ب � اري تو � ساب الج � في الح الد من � ب �� ات ال � ي � اط � ي � ت � اد، واح ��� ح ذة في ���� ة الآخ � ي � ب � ن � الت الأج � م � ع � ال ؤل غير كافية لتغطية حتى � ضا � الت سديد الديون � واردات وت �� تكلفة ال الخارجية لبقية هذا العام. حكومة سابق � عمران خان، نجم الكريكت ال سا للوزراء في � الذي تم انتخابه رئي ضائقة � تموز (يوليو)، التي تعاني ال صندوق النقد � ى � إل � أت �� المالية، لج صول على حزمة الإنقاذ � الدولي للح أتي هذا � عاما. ي 28 خلال 13 رقم صاعد مخاوف حول � على خلفية ت صلا قادرة � أ � ستان � إذا كانت باك � ما صلت عليها من � سداد ديون ح � على مليار دولر على 62 صين بلغت � ال صفقة � إطار � سنوات، في � س � مدى خم صين � صادي بين ال � تتعلق بممر اقت ستان. � وباك وادث �� أن ح � ن � م م � رغ � ى ال � ل � وع ت عن � ع � راج � ف ت � ن � ع � اب وال ��� الإره ضع � إليها قبل ب � صلت � الذروة التي و أن كثيرا من البلدان ل � إل � ، سنوات � سفر � صح مواطنيها بعدم ال � تزال تن أقل � ، ستان. علاوة على ذلك � إلى باك � سكان البلاد � في المائة من 15 من سمة � ملايين ن 210 البالغ عددهم صرفية. وهناك � سابات م � لديهم ح ض العقارية � ألفا من القرو � 60 فقط ام � صادرة، وفقا لأرق � سكنية ال � ال واردة من البنك الدولي. سلت � أر � ضي � وع الما � ب � س �� في الأ ض � ى معر � إل � دا كبيرا � ستان وف � باك راف في ��� ي الأط � ترام � رياد م � ت � س �� ال تردد فيه � شنغهاي. لكن في وقت ي � إلى � سفر � معظم الأجانب حتى في ال ضية � سوق افتا � ستان، يمكن ل � باك ثر فاعلية بكثير من � أك � أن تكون � ادرات التي تنظمها � ب � ذه الم � مثل ه ن خلال � ضح م � ة، كما يت � وم � ك � الح علي " أبرمتهما � صفقتين اللتين � ال و)، �� اي �� ار (م ��� أي � ير�ا. في �� أخ � " بابا شركة داراز، � " علي بابا " شتت � ا ارة � ج � ت � ل � ة ل � ي � ل � ة مح � ص ��� ن � بر� م �� أك � ان، من � ت � س ��� اك � ة في ب �� ي �� ترون � ك �� الإل " روكيت " شركة الإنتنت الألمانية � مليون دولر. من 200 مقابل نحو ستطيع � صة، ت � ضمام للمن � خلال الن صغر حجما � صنيع الأ � شركات الت � صين. � إلى عملاء جدد في ال � صول � الو ستة ملايين � دى الموقع بالفعل � ول آلف البائعين. � سجلين و � شت م � م آنت � " شهرين دفعت � قبل ذلك ب شركة علي � التابعة ل " شيال � فاينان مليون دولر مقابل 185 ا، � اب � ب سبتها � ة ن � ص ��� ى ح � ل � ول ع � ص ��� الح صرف تيلينور � ة في م � ائ � في الم 45 صفقة � ي � صغر - وه � للتمويل الأ سين الإدماج المالي ودعم � شر بتح � تب ستان. � صغيرة في باك � شركات ال � ال أكبر � التنفيذيون العاملون في حبيب " ستان، مثل � صارف في باك � الم أنهم � صراحة � ، يعتفون ب " بانك اح للتعامل � ي � الرت � شعرون ب � ل ي ض � إقرا � صغيرة و � شركات ال � مع ال ستخدام جهة � ستهلكين. لكن با � الم ، " ماي بانك " ض الإلكتونية � الإقرا آنت المالية ونظام � شركة � التابعة ل شركة علي � صنيف الئتماني ل � الت بابا، لن يعاني تيلينور مثل هذه صطفى، � شهيد م � س. يقول � الهواج ، " تيلينور " س التنفيذي لـ � الرئي أكبر � صبح � سن � سنوات � س � خلال خم " . " ستان � شركة تكنولوجيا في باك � 75 إن لديه � ذي يقول � صرف ال � الم شرة في � فرعا منت 176 ألف عميل و � ف منذ الآن � أنحاء البلاد، وظ � كل سي البرمجيات. � آلفا من مهند � شائعات � إلى ذلك هناك � ضافة � إ � ستانية � شركة باك � أي � متكررة حول ستفيد من � ن ي �� أول م � ون � ك � ت � س �� شركة � ستثمارات التي تقدمها � ال شركات � صينية. لكن � سنت ال � تن صينية العملاقة � التكنولوجيا ال ستطيع � ي ت � ت � دة ال � ي � وح � ست ال � لي ستان. � ساعدة على تحويل باك � الم صغيرة � شئة ال � شركات النا � حتى ال ة � اث � الت الإغ ��� ت وك � ان � ا ك � تنجز م وزارات الحكومية ��� الأجنبية وال إنجازه منذ عقود. � غير قادرة على شارف � ضنة تقع على م � في حا شركات � شي، تتولى � مدينة كرات أكث � شكلات � جديدة معالجة حتى م عاما كانت 20 صعوبة. مثلا، قبل � شي � المنطقة الموجودة خارج كرات ضل الإمدادات � صبة، بف � ضي خ � أرا � وم � ي � ن ال � ك � اه. ل �� ي �� ن الم �� ة م � ي � اف � ك � ال نتيجة لمزيج من التغير المناخي ض � ضغوط الديموغرافية، انخف � وال شكل عجيب. الآن � سوب المياه ب � من وت. �� ذوي وتم �� ار الفاكهة ت � ج � ش �� أ � صيل التقليدية، مثل � وزراعة المحا أو القطن، التي � ، أو الأرز � ، سكر � ال إلى كميات كبيرة من الماء، � تحتاج صادية تذكر. � لم تعد لها جدوى اقت أ محمد �� ش ��� أن � ، ك � ذل � ستجابة ل � ا صة � أجرو، المخت � أكوا � شركة � خورام ورام � ري الذكي. يقدر خ � بنظام ال ستخدمون � إن المزارعين الذين ي � " ى � إل � ة يحتاجون � ي � ذك � ه ال � زت � ه � أج � ة، ومع � الزم � صف كمية المياه ال � ن إنتاجهم، مثل الليمون، � ذلك يزيدون ستخدم � في المائة. وهو ي 30 سبة � بن سلوب التمويل الجماعي � أ � ضا � أي � . " لجمع المال سها، � ضنة نف � آخر في الحا � ضو � ع آلية لمعالجة � شا، ابتكرت � أني � فاطمة إلى � ضوية وتحويلها � النفايات الع سين الغلال � سمدة تعمل على تح � أ � واد كيماوية ��� دام م � خ � ت � س �� دون ا ضارة. الأطنان الهائلة من النفايات � شي يوميا وتدفنها � التي تولدها كرات سامة، تعد مثال � في مكبات نفايات ستان، � شكل التي تعانيها باك � للم ى همة �� إل � اج � ت � شكلات تح � ي م �� وه أن الجهود التي تبذلها � عالية. ومع شئة في البلاد تبقى � شركات النا � ال ري من � ث � ة في ك � ع � ض �� وا � ت � ودا م �� ه �� ج ضح � ؤية تو � أنها تقدم ر � إل � ، الحالت د - غالبا � ل � ب � ذا ال � ه � ن ل � ك � ف يم � ي � ك شركات التكنولوجيا � ساعدة من � بم صينية الكبيرة - البدء في البحث � ال عن حلول. «ذروة آيفون» نذير بأوقاتصعبة لصناعة أشباه الموصلات انخفاضالطلب علىالهواتف الذكية يجلبرياحا معاكسةعلى أشباهالموصلات، لكنالمستثمرين يأملون ألا تستمر طويلا. تتطلعصناعةأشباهالموصلاتإلىقطاعاتمثلالسياراتوغيرهامنالصناعاتالتيتتحولبشكلمتزايدإلىالروبوتاتوالذكاءالاصطناعي، . لتعويضالتراجع فيقطاع الهواتفالذكية باكستان .. التكنولوجيا تعد بمعالجة مشكلات الاقتصاد المستعصية الشركاتالناشئة الصغيرة تنجز ما كانتوكالات الإغاثةالأجنبية والوزارات الحكوميةغير قادرة على إنجازه منذ عقود. " جيتي " . الشركات الناشئة في باكستان يمكن أن تلعبدورا حيويا فيمساعدة البلاد علىمواجهة تحدياتعديدة علىمختلف الجبهات المستثمرون المتهاونون يواجهونفرضية مينسكي البحثبهوسعن العوائد، الناتج عنالسياسةالنقديةالمتساهلة للغاية، يضمن أن يتم تسعير المخاطر بشكلخاطئ. من لندن جون بليندر سكي، على � ان مين �� رد، هايم �� صادي المتم � القت و كان الخب �� ل صادية � دورة القت �� سيعتبر ال � أنه � د �� ؤك � شبه الم � اة، فمن �� قيد الحي صة � الخا " ستقرار � عدم ال " ضية � الحالية بمنزلة حقل تجارب لفر أرجح � ة للت �� الي لديه ميول كامن �� إن النظام الم � ه �� ضيت � ه. تقول فر �� ب الي تولد �� ستقرار الم � ترات ال � ة، لأن ف �� ش � شا � ى اله �� إل � صلابة � ن ال �� م سواق. � شجع الإفراط في المخاطرة في الأ � تراخيا وت ة لنظام مالي دائما �� صاد رهين � أن القت � سكي � الي، يعتقد مين �� بالت شاريع � إلى م � اني الطريق �� س باللتزام الئتم � سا � ا يمنح فيه الإح �� م أزمة. من � دورة. ثم تتبع ذلك �� ة مندفعة ومتهورة مع بدء ال �� مالي ة الحالية كانتحتى وقت قريبفيحالة �� أن الدورة المالي � د �� ؤك � الم ض على نحو لفت للنظر. � شكل ملحوظ مع تقلب منخف � ساكنة ب � ع �� شج � ة ت �� وك المركزي �� أن البن � ا �� اد تاريخي �� المعت ن غ �� وم ي لتحمل مزيد من �� سهيل الكم � ن خلال الت �� سوق م � في ال شارك � الم إلى � ، ش متوقع. كان هذا ��� ساعدة في درء خطر انكما � ر، للم �� المخاط ة التي اتبعها �� سة غير المتماثل � سيا � ة لل �� ستمراري � ا، بمنزلة ا �� حد م ن العوائد، �� س ع � ة. البحث بهو �� درالي قبل الأزم �� ي الفي �� الحتياط أن يتم � ضمن � ة، ي �� ساهلة للغاي � ة المت �� سة النقدي � سيا � ن ال �� اتجع �� الن أل عن المجال � س � أن ن � شكل خاطئ. لذلك يجدر بنا � سعير المخاطر ب � ت ضرر. � أكبر � أن يوقع � الذي يمكن فيه للتهاون الم �� ون في الع �� ى الدي �� د عل �� ادي المعتم �� ص � و القت �� ة النم �� طبيع نمت الديون 2008 ام �� دم تعد نقطة انط ق جيدة. فمنذ ع �� المتق شكل ملحوظ. � سمي ب � اتج المحلي الإجمالي ال �� أكبر من الن � سرعة � ب دة، حيث كانت �� ات المتح �� ورة في الولي �� ص � ضح � أو � ذا ب �� د ه �� س � تج أن � ة حتى قبل �� ستدام � قابل للا سار غ � اع العام في م �� ون القط �� دي سايرة � ات المالية الم �� س � سيا � سعة في ال � أول تو � ب �� ل دونالد ترم �� يدخ ستينيات. � سون في ال � دون جون �� سعة لين � ات الدورية منذ تو �� للتقلب سبة � ار ن �� س � ي الآن على م �� ة التحادية ه �� ون الحكوم �� الي، دي �� بالت في 90 أن تتجاوز � ن �� ى الناتج المحلي الإجمالي فيه يمك �� إل � ون �� الدي صندوق النقد الدولي. � ، وفقا ل 2024 المائة بحلول عام ضئيل � اك احتمال �� وح في الأفق، هن �� سية تل � ات رئا �� ع انتخاب �� م شكل � ة العامة ب �� ودة في المالي �� سلوكيات المعه � ب ال �� ى ترم �� أن يتبن � ذي كان هادئا حتى �� ضخم، ال � أن الت � و �� اوف ه �� أحد المخ � . ئ �� مفاج أكبرمما � كل �� ش � ارع ب �� س � ن خ ل الت �� واق م �� س � ئ الأ �� سيفاج � ، الآن أدخلها ترمب � ضريبية التي � أن التغييرات ال � يتوقعه كثيرون. بما ط على الناتج �� سي � أثير ب � أكث من ت � ا �� أن يكون له � المرجح ن غ �� م أن � ف الكامل، يمكن �� صاد، القريب من التوظي � إن القت ��� المحتمل، ف صعيد الطاقة. � يواجه قيودا على شد � أ � روف �� إلى ظ � ضا � أي � وق العمل الأخ ة �� س � بيانات ش � ت ر الحتياطي �� ضط � د ي �� ى ذلك، ق �� اء عل �� ور. وبن �� اع في الأج �� وارتف سرع من المتوقع. � أ � شكل � سة النقدية ب � سيا � د ال �� شدي � إلى ت � الفيدرالي شكل مفرط، � ض ب � ي تقتر �� سر الت � شركات والأ � ن ال �� ف هذا ع �� ش � سيك � صول الأمريكية، � سواق الأ � أ � ضطرابا في � سيحدثفي الوقت ذاته ا � و ضين عن � ز المقت �� سبب عج � صرفي ب � ام الم �� شاكل في النظ � د م �� ويوج سداد. � ال دات والئتمان، �� سن � سواق ال � أ � اون في �� ف عن الته �� ش � سيك � ك �� كذل شكل ملحوظ. فجوة العائد � حيث كانت جودة الئتمان تتاجع ب سبب � شكل حاد ب � ضيقة ب � صبحت � أ � سوئها � أ � سندات و � ل ال �� ض � أف � بين ض � شروط الإقرا � ض النظر عن المخاطر. و � البحث عن العوائد بغ سوق � د الحالت هي �� ش � أ � . ى نحو متزايد �� ساهلا عل � أكث ت � ح �� صب � ت آخر � دولي في �� دوق النقد ال �� صن � ادل �� إذ يج � ، الي �� ع الم �� ض الرف ��� قرو – ة مبدئية للغاية �� صف � ب – رار المالي العالمي �� ستق � ر حول ال �� تقري سعير التدهور في جودة العقود التي، � سواق قد تقلل من ت � أن الأ ��� ب ستوياتها � أدنى م � ي في �� صنيف الئتماني، ه � ة موديز للت �� وفقا لوكال على الإطلاق. ه وهو يتعلق �� ود تهاون في �� ر مهم يحتمل وج �� آخ � اكمجال �� هن ارةتحركات �� ستث � دون ا �� ل ب �� ى التعام �� درة عل �� أو الق � ، ة �� سيول � بال ى �� ة عل �� ود التنظيمي �� أن القي � ح �� ض � ن الوا �� ة. م �� سلبي � ار ال �� سع � الأ أث . ينطبق ذلك � ا ت �� ص له ��� ا الخا �� سابه � ارفلح �� ص � داولت الم �� ت سواقبما في ذلك � ة في الأ �� ن التغييرات الهيكلي �� ا على كثير م �� ض � أي � سييل � أنها قادرة على ت � ض � ار الجماعي التي يفت �� ستثم � أدوات ال � سوق � اب من �� سح � إلى الن � رون �� ستثم � ى الم �� سع � إذا � ارات �� ستثم � ال ضطربة. � م إلى مناطق � س ��� ث عن العوائد يقود النا �� أن البح � ة هي �� شكل � الم ط. وهناك �� سائلة ق � ن �� ركات التي لم تك �� ش � دات ال �� سن � وق �� س � ل �� مث ة، حيث �� ى فئة معين �� ورة عل �� ص � دة المق �� واق الجدي �� س � ا الأ �� ض � أي � س � ة الكمبيوتر ولي �� أو تعتمد على نمذج � ، ة �� ؤقت � سعار م � ون الأ �� تك سيولة � أن ال � دولي �� صندوق النقد ال � شف � سوق. يكت � ات ال �� على بيان ة �� داول المختلف �� ات الت �� ص � من ثر ع � أك � ة �� تمجزئ �� صبح � أ � ا �� ربم ستثمرين � داول وعلى الم �� ادا على التجار الكثيري الت �� أكث اعتم � و شرات � ؤ � س الم � سا � أ � ى �� ستثماراتهم عل � ون ا �� الذين يقيم سي � س � ؤ � الم ق لديه خبرة �� و مراقب وثي �� نري كوفمان، وه � ة. لكن ه �� المعياري أن التكيز. � ش � شعر بالقلق ب � سواق، ي � عاما تقريبا في الأ 70 مدتها سات � س � ؤ � ر م �� ش � أكبرع � ت �� كان 1990 ام �� ان، في ع �� ب كوفم �� س � بح ة في الوليات �� ول المالي �� ص � ة من الأ �� في المائ 10 و �� ك نح �� ة تمل �� مالي في المائة تقريبا. وعندما يكون هناك 80 المتحدة. هذا الرقم اليوم سات، � س � ؤ � سبيا من الم � ارات في عدد قليل ن �� ستثم � تركيز كبير من ال ض، � ة تنخف �� ن الأوراق المالي �� سويق حجم كبير م � ة ت �� إمكاني � إن ��� ف سوق. � صناع ال � سة بين � ض معها المناف � وتنخف وق هابطة �� س � ل الأحوال. في �� ض � أف � زة مراوغة في �� ة مي �� سيول � ال ة. كونوا مطمئن ، في وقتنا �� سيولة فيلحظ � ي ال �� أن تختف � ن �� يمك ستنادا على هذه � داول ا �� رتاتيجيات الت � م بناء جميع ا �� هذا ل يت الحقيقة. دم �� ة ع �� ضي � ول فر �� ح ؤال الكب ��� س � ي، ال �� سك � ى مين �� إل � د �� لنع سلوك البنوك المركزية. في قطاع مالي � إلى � رار يتحول الآن �� ستق � ال صبح دور الحتياطي الفيدرالي � ضى، ي � أي وقت م � أكث تركيزا من � أهمية. قد � أكث � ة �� سيول � ارف المركزية الأخرى في توفير ال �� ص � والم المتماثلة دائما ة النقدية غ �� س � سيا � ة ال �� إلى حقب � ا �� ون انتقلن �� نك في هذه الحالة ربما نكون – صارف المركزية � شاط المفرط للم � والن ضية منقحة جديدة. � إيجاد فر � إلى � في حاجة

RkJQdWJsaXNoZXIy MzgwMDY5